هل يجوز عمل طبيب «أمراض نساء» نهار رمضان؟

10 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 16 مايو 2019 - 12:26 صباحًا
هل يجوز عمل طبيب «أمراض نساء» نهار رمضان؟

السيد بكري 
ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال عبر الصفحة الرسمية على موقع «فيسبوك»، نصه: «أعمل طبيبًا لأمراض النساء، وأسأل هل الكشف على المريضة نهار رمضان أمراض نساء يفطرها؟».

وأجابت الإفتاء، بأن «المقرر شرعًا أن جسد المرأة كله عورة ما عدا الوجه والكفين، والقدمين عند بعض الفقهاء، وأنه يحرم على غير زوجها النظر إلى مواضع العورة- التي لا تحل إلا له- إلا للضرورة، كالطبيب المعالج على أن يكون نظر الطبيب لعورة المرأة بقدر ما تقتضيه ظروف الفحص والعلاج».

اعلان محتوى مطابق

وأضافت الإفتاء: «بناءً على ذلك وفي واقعة السؤال، فإن كشف طبيب النساء على المرأة المريضة في شهر رمضان لا يبطل صومه»، مشيرة إلى أنه بالنسبة للمرأة المريضة فإنه يفسد صومها عند الجمهور، خلافًا للمالكية؛ إذ إن الاحتقان- في الدبر أو فرج المرأة- لا يفسد الصوم عندهم.

شارك المقالة على :
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الأنباء العالمية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.