“النقابات المهنية” توجه رسالة بعدة لغات حول التعديلات الدستورية

17 views مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 2:38 صباحًا
“النقابات المهنية” توجه رسالة بعدة لغات حول التعديلات الدستورية

هبه موسى 

وجه اتحاد النقابات المهنية برئاسة خلف الزناتي نقيب المعلمين ورئيس اتحاد النقابات المهنية، رسالة إلى العالم بعدة لغات “العربية – الإنجليزية – الفرنسية – الصينية – الإيطالية – التركية” بشأن التعديلات الدستورية.

وأجمعت النقابات المهنية أن التعديلات الدستورية استحقاق تفرضه طبيعة الحراك الوطني الذي فرضته طبيعة الأمور التي مرت بمصر منذ إصدار الدستور المصري 2014، فالدستور ملك للشعب يراعي احتياجات وظروف كل مرحلة يمر بها المجتمع.

وأوضحت النقابات المهنية أن التعديلات الدستورية المطروحة تمس جوانب مجتمعية ومجالات في نظم الحكم والحياة السياسية والتوازن المجتمعي والحياة النيابية والسلطات القضائية والقوات المسلحة، كما تؤكد على المواطنة والتوازن بين طوائف المجتمع.

وجاء في نص الرسالة : “باسم النقابات المهنية المصرية المجتمعون نعلن وبقوة مساندتنا وتأييدنا للتعديلات الدستورية المعروضة من مجلس نواب الشعب والتي استوجبتها المصلحة العليا للوطن سياسياً واقتصادياً واجتماعياً، بقيادة صادقة ساقتها الأقدار لقيادة مصر في أوقات عصفت بالمنطقة كلها وأطماع وإرهاب أسود يتربص بالوطن والمنطقة، قيادة واجهت بجرأة عمليات الإصلاح الاقتصادي وحافظت على السلم الاجتماعي والجبهة الداخلية

اعلان محتوى مطابق

وأعادت لمصر مكانتها وهيبتها عربياً وإفريقياً وعالمياً، قيادة أنصفت المرأة وأعادت حقوق المواطنين وأصحاب المعاشات ووفرت الحياة الكريمة اللائقة لقطاعات المجتمع وشرائحه، قيادة حافظت ودعمت جيش يحمي الحدود والأوطان لاستكمال مسيرة العطاء والتضحية والنماء والاستمرار، فمن أجل العطاء المستمر والوطن المستقر النقابات المهنية تؤيد التعديلات الدستورية وتحيا مصر…. تحيا مصر…. تحيا مصر”

    

شارك المقالة على :
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الأنباء العالمية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.