وائل الشويخ يرافق حالة سلمى طلفة القمر للقاهرة ودكتور هانى الناظر يصف لها العلاج

34 views مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 21 يناير 2019 - 3:49 مساءً
وائل الشويخ يرافق حالة سلمى طلفة القمر للقاهرة ودكتور هانى الناظر يصف لها العلاج
وائل الشويخ
بعد نشر معاناتها مع المرض بمعرفة وائل الشويخ وتدخل المسؤلين والتواصل لنقلها الى القاهرة للكشف عليها توجهة سلمى حمادة ابراهيم صاحبة المرض النادر المسمى طفل القمر برفقة وائل الشويخ من سوهاج للقاهرة للكشف عليها من قبل احد الاطباء المتخصصين بعد التواصل من مجلس الورزاء و من مسئولى المحافظة وتوجيهات  محافظ سوهاج احمد الانصارى والسكرتير العام يسرى عبد المنعم خضر ووكيل وزارة الصحة دكتور هانى جميعه لنقل الحالة وتم توفير سيارة اسعاف لتقل الحالة الى القاهرة وتحديد موعد مع دكتور هانى الناظر للكشف عليها يوم الاحد الموافق ٢٠يناير٢٠١٩ وكان وائل الشويخ  الذى اثار قصة سلمى يوم الاحد الماضى ١٣ يناير٢٠١٩ ويتابع حالتها ونشر عنها بمواقع التواصل والجرائد والمواقع الاخبارية قد تواصل مع المسؤلين لايجاد حل وعلاج لسلمى التى تعانى من المرض منذ ٧ سنوات وهو مرض نادر وتعتبر سلمى هى الحالة الوحيدة بمصر سلمى تعاني من مرض “أطفال القمر” أو جفاف الجلد المصطبغ أو زيروديرما، يتعرض المصابين به إلى اختراق أشعة الشمس فوق البنفسجية لجلدهم والذى ياثر ببقع وخلايا سرطانية بالوجة واليدين يافرت سامى بعربة اسعاف للقاهرة على مدار ٧ ساعات رافقها متبنى الحالة والناسر عنها وائل الشويخ وبعد الوصول للقاهرة تم الكشف عليها بعيادة دكتور هانى الناظر ووصف العلاج اللازم  والتعليمات الطبية لحالاتها النادرة والاستمرار على العلاج لمدة ٣ شهور والمتابعة مع دكتور هانى الناظر وتقدمت اسرة سلمى لكل من مجلس الوزراء عل الاهتمام وسرعة التوجبهات بسفرها للعرض على دكتور هانى الناظر و محافظ سوهاج احمد الانصارى وقيادات المحافظة وتوفير سيارة اسعاف لنقلها للقاهرة
شارك المقالة على :
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الأنباء العالمية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.