بني سويف : فديو كارثة بيئية تحاصر صحة وحياة اهالي عزبة اسرائيل بمركز ببا لعدم وجود صرف صحي بني سويف : فاطمه عماره

342 views مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 18 يوليو 2018 - 1:12 صباحًا
بني سويف : فديو كارثة بيئية تحاصر صحة وحياة اهالي عزبة اسرائيل بمركز ببا لعدم وجود صرف صحي بني سويف : فاطمه عماره
شارك المقالة على :

عزبة الجهاد والمعروفة قديما باسم عزبة الجهاد التابعة لبندر ببا بمحافظة بني سويف عزبة تعاني من نقص الخدمات التي تصل لها رغم ان موقعها علي يمين مدخل بندر ببا المستوي الاجتماعي للقرية ادني مستوي حالة يرثي لها منازلها كادت ان تنهار لأن العزبة تعوم علي نياه الصرف التي تحاصرهم في غرف النوم ودورات المياه التي تطفح بمياه الصرف والناموس يحاصرهم في داخل المنازل مما يعرضهم للامراض وانتقال المرض من الناموس ومن الاشخاص المريضة الي الاشخاص السليمة .
منظر البيئة تقشعر له الاجساد وتشمئز منه الانف والاعين
اناشد المجتمع المدني بمحافظة بني سويف وخارح المحافظة لمد يد العون لهؤلاء البشر
وانقاذ اطفالهم ونسائهم ورجالهم من الامراض الناتجة من البيئة الغير آمنة والغير صحية
أن تدرج عزبة الجهاد في خططهم التنموية لإنقاذ حياتهم وحفاظا علي الصحة والحد من انتشار الأوبئة بين الاهالي
كما اطالب المحليات بضرورة الاهتمام بهذه العزبة ولا يفوتني ان اذكر أن الاهالي تم عقد لقاء مع الاستاذ /احمد محمد دسوقي رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة ببا انه سيبحث مشكلتهم بخصوص الصرف الصحي كما تم ارسال اليوم سيارة الوحدة المحلية لجمع القمامة بناء علي تعليمات سيادته .
ولكن المنظر البيئي الذي يعيشون فيه هؤلاء البشر …كارثة بيئية تهددحياتهم وحياة نسائهم واطفالهم .
يستغيث الأهالي بالمسئولين وعلي رأسهم معالي محافظ بني سويف ورئيس الوحدة المحلية والبيئة وشركة مياه الشرب والصرف الصحي والمجتمع المدني من جمعية مصر الخير وجمعية الاورمان ومؤسسة نهضة مصر والحياة أفضل وجمعية الشابات المسلمات حيث انهم لهم باع كبير في فعل الخير أن ينظروا لهم بعين الرحمة ووضعهم في خططهم لإنقاذ هذه العزبة من التلوث في المياه لاختلاط مياه الصرف بمياه الشرب

Publiée par ‎فاطمه عماره‎ sur Mardi 17 juillet 2018


شارك المقالة على :
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الأنباء العالمية الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.